مصطفى نكيمات: الواقع أصبح مريرا يوما بعد يوم على المهنيين بعد غلاء أسعار “الكازوال”

تم يوم أمس الأربعاء 30 مارس 2022 بمقر الاتحاد العام للمقاولات والمهن قطاع النقل الطرقي، انعقاد إجتماع مهنيي النقل الطرقي للبضائع لحساب الغير والموانيء.

وحسب بلاغ توصلنا بنسخة منه، ترأس هذا الاجتماع مصطفى نكيمات نائب رئيس الاتحاد العام للمقاولات والمهن بمعية كل من عبد الغني برادة وخالد مليح ومصطفى كحيل ولغليمي عسيلة وبعض ممثلي الهيئات والتمثليات المهنية لقطاع النقل .

وإفتتح اللقاء بكلمة ترحيبية لنائب الرئيس الاتحاد، شكر فيها الحضور وإنطلق حول التداعيات والاكرهات، والذي أكد أنه أصبح واقع مرير يعيشه المهنيين جراء غلاء الكازوال المتصاعد يوما بعد يوم وعن الدعم المالي المخصص المقاولات النقلية والغير الكافي كحل إستتنائي مع الصعوبات التي واجهها المهنيين عند تسجيل المعطيات بالمنصة المخصصة لذلك، وكذلك حول الحلول المقترحة لتجاوز هذه الأزمة وعلى أنه بمتاب الرماد في العين بالمقارنة مع الزيادات المرتقبة خلال الأيام القليلة القادمة مما يستوجب تحديد ثمن التكلفة الإجمالية النقلية وتعين لجنة من المهنيين توكل لهم مراقبة وضبط المخالفين من خلال تسطير ميتاق شرف مصادق عليه من طرف جميع الناقلين.

ليأخد المداخلة عبد الغني برادة الذي طرح الضجة الإعلامية عبر وسائل الإعلام الوطني لخبر الدعم المقترح من طرف الحكومة من أجل الحفاظ على القدرة الشرائية للمواطنين والذي خلق مشكل لدى المهنيين في تعاملهم مع الشاحنيين ووكلاء النقل عموماً، نظراً لهزالته وعدم صرفه بعد وعلى المهنيين الإتحاد وجمع الكلمة لتجاوز الأزمة وصياغة خارطة الطريق للنهوض بواقع المقاولات النقلية.

فيما كان تدخل مصطفى كحيل حول كلمة الشكر الموجهة لكل الهيئات والتمثليات المهنية التي تترافع بمجهوداتها الذاتية والتي من خلالها حققت مكاسب ملموسة فيما يخص برنامج تجديد حظيرة النقل ورقمنة بطاقة الإذن وتبسيط المساطرة للحصول دون الولوج إلى مديريات النقل وإقترح إتحاد من 3 مهنيين الى4 من أجل طريقة العمل.

فيما جاء تدخل مبارك الصافي حول إقتراح تعرفة نقلية وطنية تحدد القيمة إرتباطا بثمن الكازوال وتقديمها للوزارة الوصية من أجل إعتمادها مع آليات مراقبتها وفق ما تم إقتراحه على انظار الوزيرين في إجتماع 25 مارس الجاري .

وكان تدخل لغليمي عسيلة على أن يقتصر العمل بميثاق الشرف على مستوى المقاولات النقلية العاملة في ميناء الدارالبيضاء كخطوة أولى ويعتمد في المستقبل على المستوى الوطني كخطوة تانية مع الإشارة على أن هناك تعرفة لسنة2014 يثم تداولها والاستفادة منها من طرف المعشريين والوسطاء على حساب مهنيي القطاع .

فيما أكد مليح في مداخلته بعدما شكر الحضور السياق الذي جاء به هذا الاجتماع وعدم إهتمام مهنيي القطاع بما يدور بالساحة والمجهودات التي يبدلها ممثلي القطاع مع مصالح العاملة في الميناء من مداومة زمرة الجمارك إلى حدود الساعة 11 ليلا والعمل على تسهيل مأمورية السادة الناقلين داخل الميناء.

وناقش المعمر أمامي على ضرورة تعين لجنة حكماء من العقلاء المعروفين بالوسط المهنيي تنكب على الاشتعال في الايام القادمة ، إلى حين إيجاد صيغة عمل تحفظ كرامة العاملين في مجال.

وللإشارة فقد شمل اللقاء العديد من التساؤلات وبعض وجهات النظر التي تمت الإجابة عنها وتوضيحها وأختتم اللقاء على تحديد للجنة ستنكب على مساعدة الحكماء وسيتم الإعلان عنهم خلال الأيام القليلة القادمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *