المواد المركبة هي مواد مكونة من طورين على الأقل يعملان معاً بغية الحصول على خواص لا يحققها طور بمفرده، وبالتالي فهي تتكون من طور منتشر مقوي (Reinforcing Phase) يكون عادة على شكل ألياف (fiber) ضمن الطور الأساسي (matrix phase)، ويكون الطور الأساس أكثر مطيليّة وأقل صلادة وصلابة ومقاومة من الطور المقوّي، وقد تفوقت هذه المواد على المواد الإنشائية التقليدية في الكثير من المجالات نظراً لمتانتها العالية، وخفة وزنها، ومقاومتها للمواد الكيميائية، وانخفاض معدلات الكلال والزحف فيها، وكذلك مقاومتها للعوامل الجوية وسهولة تشكيلها، مما جعلها العنصر المفضّل في تصنيع الطائرات والمركبات الفضائية.

و تحقق المواد المركبة ذات الأساس البوليميري المدعمة بألياف الزجاج أو الكربون، مقاومة أعلى نسبياً مقارنة بالمواد المعدنية التقليدية، مما يقلل من وزن الطائرة، وبالتالي يقلل من تكلفة الوقود لكل راكب محمول، كما أن المواد المركبة أكثر مقاومة من المعدن لدورات الكلال خلال مراحل الإقلاع والهبوط المتعددة، مما يؤدي إلى زيادة العمر الافتراضي للطائرة والمزيد من الوقت الذي تقضيه في الهواء، وهو ما يعني توفير كبير في المال.

عن مجلة النقل

Previous articleالسفر أثناء العيد يستلزم مزيدا من الحذر على الطريق
Next articleالإسكوا.. تنظيم ورشة عمل تدريبية حول مشروع بناء نظام المعلومات الجغرافية لشبكات ومرافق النقل في المنطقة العربية

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here